2018-08-23

0 comment

وداعا للمراجعات المزيفة مع كسب المال من خلال كتابة الحقيقة

تزخر المتاجر الإلكترونية والمواقع التجارية بالمراجعات المزيفة التي يتم إبرازها للزوار والعملاء المستهدفين، والنتيجة في النهاية، المزيد من ضحايا النصب والخدمات المزيفة على الإنترنت.

مواقع حجز الفنادق والمتاجر الإلكترونية التي تعرض المنتجات والخدمات إضافة إلى المنصات التجارية الأخرى كلها توفر للعملاء كتابة المراجعات، لكن عدد منها يعمل في الواقع على إنشاء تلك المراجعات ونشرها بشكل يدوي أو إلكتروني أو التعامل مع بعض الخدمات والجهات المتخصصة في إنشاء مراجعات تبدو حقيقية لكنها مزيفة.

تحارب أمازون و ايباي هذه الظاهرة على موقعهما بكل السبل، لكن في المقابل يتم تطوير آليات جديدة من هؤلاء التجار والمسوقين من أجل زيادة المراجعات المريفة على تلك المنصات.

هل شعرت بإحساس من خيبة الأمل عندما تقرأ كتابًا بعد مراجعة رائعة ولكنك لم تحبها؟ أو إدراك أن الفندق الذي أقمت به لم يكن مثل ما رأيته في الصور؟ هذا هو بالضبط ما حدث لرجال الأعمال في مجال البرمجيات Petar Slovic و Ivan Ciric قاموا بحجز غرفة في فندق ولاحظوا أنه مختلف كثيرا في المظهر والخدمات والجودة عن ما تم الترويج له في المراجعات حوله على الإنترنت، ولهذا قاموا بالعمل على منصة Review.Network.

  • ما هي منصة Review.Network؟

تقوم شركة Review.Network بالاتصال المباشر بين الشركات والمستهلكين، حيث تقدم تعليقات ومراجعات عالية الجودة وتزيل الوسطاء، وتكافئ المستخدمين مباشرة على ملاحظاتهم. علاوة على ذلك، يمكن للمستخدمين كسب وحدات عملة REW الخاصة بالمنصة عن طريق إنشاء والتفاعل مع المراجعات والملاحظات عبر Review.Network سيتيح نظام التوصية الذكية للمستخدمين العثور على أفضل المنتجات والخدمات بسرعة وسهولة.

تعتمد هذه المنصة في آلية العمل على تقنية بلوك تشين والذكاء الإصطناعي، وتمزج بينهما للخروج بمنصة تمنع أي تعليقات ومراجعات سلبية وتكافئ المجتمع على قول الحقيقة.

  • القصة وراء إنشاء Review.Network

بعد قمة ناجحة في ليوبليانا، أراد كل من Slovic و Ciric قضاء بعض الوقت في سلوفينيا لاستكشاف المعالم. كانوا يسافرون إلى أماكن جيدة اعتمادا على توصيات خدمات الإنترنت، قاموا بالإطلاع على المراجعات حول المكان المقصود، لتكون الصدمة قوية عند وصولهم بأن ما يقال على الإنترنت ليس هو الواقع.

هذه الحادثة دفعتهما نحو البحث عن حل لمشكلة المراجعات المزيفة، والتي تبالغ في وصف الخدمات وتدرج صورا غير حقيقية وبيانات أخرى مغلوطة، خصوصا وأنهما يسافران كثيرا ويعلمان أن هناك الملايين من الناس حول العالم يسافرون أيضا لأغراض السفر والاستجمام والعطل والراحة أو حتى العلاج، ويريدان إبتكار منتج يحل هذه المشكلة الكبيرة.

  • الواقع المر

في دراسة حديثة أجرتها كلية هارفارد للأعمال، كشفت خوارزميات Yelp الخاصة أن 20٪ من مراجعاتها كانت مزيفة.

نحن نعلم بالفعل عن مشكلة الأخبار المزيفة التي تهدد مصداقية الصحافة الإلكترونية هذه الأيام، ولكن يبدو الآن أن المراجعات الزائفة سائدة هي الأخرى على الإنترنت.

هذه المراجعات غير محصورة على مواقع الفنادق والمطاعم وأدلة البحث عن هذه الخدمات، بل أيضا على كافة الخدمات الأخرى المتاحة على الإنترنت، بما فيها المنتجات التي يمكنك شراؤها من متاجر مثل أمازون و ايباي إضافة إلى المتاجر الإلكترونية المنافسة لهما.

  • مشروع كبير لمحاربة المراجعات المزيفة

مع خلفية في هندسة البرمجيات وكلاهما من أوائل مستخدمي تكنولوجيا بلوك تشين، أدرك كل من Slovic و Ciric أنهما يمكن أن يخلقان منصة بحثية تحفز المستخدمين باستخدام تقنيات بلوك تشين والذكاء الإصطناعي على كتابة مراجعات حقيقية وقول الحقيقة.

ولتحقيق ذلك، تمتلك شركة Review.Network غرضًا مزدوجًا، ليس فقط لتوفير شبكة من المراجعين الموثوقين وتوفير المراجعات الصادقة، بل تعمل أيضًا بمثابة منجم ذهب لأبحاث السوق بهدف تقديم تعليقات عالية الجودة من المستهلكين إلى الشركات في الوقت الفعلي.

سيتم مكافأة المستخدمين بعملتها REW التي لا تزال في مرحلة الطرح الأولي بالوقت الحالي وهذا مقابل الرد على الإستطلاعات وكتابة المراجعات، في حين تدفع الشركات لإجراء أبحاث السوق مع المشاركين الحقيقيين. بالتأكيد يمكن أن تحدث ثورة في طريقة إجراء أبحاث السوق.

هناك حاليا أكثر من 80000 شخص مسجل مسبقا في Review.Network beta خلال الأشهر القليلة الأولى من الإفتتاح، والعدد في تزايد بالطبع.

  • كيف سيطور مشروع بلوك تشين من أبحاث السوق؟

في الوقت الحالي تعمل Review.Network على الطرح الأولي وجمع التمويل مع العمل على منتجها الموجه أيضا للشركات التي تود استخدام منصتها التي تتضمن معالج الدفع العالمي PayXpert.

بعد إنشاء قاعدة عملاء قوية، تخطط الشركة للتعامل مع لاعبين كبار مثل Amazon و AirBnB و eBay ومنحهم منصة جيدة بحيث لا تتغير واجهة المستخدم الخاصة بهم.

هذا المستوى التالي من نموذج الأعمال يمكن أن يحوّل علاقات العملاء مع المراجعات والإستطلاعات من خلال تقديم مكافآت فورية بدلاً من الأساليب المجانية التقليدية التي لا تنجح في جلب البيانات الحقيقية والمراجعات الصادقة.

  • الخصوصية مهمة للغاية في هذا المشروع

لمكافأة المساهمين، ستقوم شركة Review.Network بإطلاق عملتها التي أشرنا سابقا إليها باسم REW، وبالطبع كل واحد من المراجعين سيحصل على الكمية التي يستحقها حسب جهوده ومصداقيته.

يتضمن نظام العمل أيضا أن المراجعات تحظى بتصويت جماعي، بالتالي إمكانية معاقبة أي أشخاص أو جهات تعمل على نشر المراجعات المزيفة من خلال سحب ما يحصلوا عليه من مكافآت من رصيدهم.

من ناحية أخرى، ستدفع الشركات بواسطة عملة REW لإجراء أبحاث السوق المباشرة مع الديموغرافية المستهدفة. في هذا النظام اللامركزي، سيحصل كل مستهلك شخصيًا على بياناته وتخزينها بأمان في أجهزته الخاصة بدلاً من قاعدة بيانات مركزية، وسيحتفظ كل مستهلك بالقدرة الحصرية على الوصول إلى أي جزء من بياناته أو مشاركتها أو استثمارها من خلال بوابة المستهلك على Review.Network.

وهذا يسمح لها بالامتثال للوائح الأوروبية مثل GDPR مع منح المستخدمين سيطرة كاملة على ما يشاركونه من بيانات ومعلومات.

  • منتجات ستقدمها Review.Network والفئات المستفيدة منها

بالنسبة للمستخدمين والعملاء الذين يتعاملون مع الفنادق والمجربين لمختلف الخدمات والمنتجات، توفر لهم هذه المنصة نشر مراجعات حقيقية والحصول على وحدات من عملة REW مكافأة على ذلك، ومن غير المستبعد أن يتحول هذا إلى مصدر جيد للربح خصوصا لمن يهوى السفر أو شراء المنتجات وكتابة المراجعات الصادقة عنها، لن يحتاج إلى الكذب والتزييف ليحصل على مبلغ مادي من تلك الشركة بل سيقول الحقيقة وسيحصل على مكافأة من Review.Network.

أصحاب المدونات الشخصية أو حتى تلك التي تنشر مراجعات يمكنهم الربح من خلال مشاركة آراءهم وملاحظاتهم من خلال التعامل مع هذه المنصة.

أما الشركات والتجار والعلامات التجارية توفر لهم Review.Network أدوات لإجراء أبحاث السوق والحصول على البيانات الحقيقية والصادقة التي يمكن أن تساعدهم في تطوير خدماتهم ومنتجاتهم وابتكار أخرى لتلبية احتياجات العملاء.

سيحصل أيضا المستخدمين على مقابل مادي لمراجعات حقيقية وصادقة عن التطبيقات والألعاب التي يستخدمونها على أجهزتهم.

في النهاية لدى هذه الشركة منصة إعلانية ستعمل على مشاركة أرباحها مع مجتمع المستخدمين، ما يعني أنه يمكن الربح منها أيضا.

 

ملحوظة: هذا ليس مقالا دعائيا أو إعلانيا، تم الإعتماد على فوربس في الكتابة عن هذا المشروع المفيد وهو ضمن تغطيتنا لمشاريع بلوك تشين الواعدة.

 

إقرأ أيضا:

الروهينغا يلجؤون إلى بلوك تشين لحل أزمة الهوية

بلوك تشين ليست فقط حول بيتكوين

تأثير تقنية بلوك تشين على التسويق الإلكتروني

كيف تتقاطع تقنية بلوك تشين مع الذكاء الإصطناعي؟

هل يمكن أن تساعد بلوك تشين قطاع الرعاية الصحية على التطور؟

الإمارات والصين نحو شراكة قائمة على بلوك تشين

كيف يمكن لتقنية بلوك تشين أن تساعد فيس بوك في القضاء على الأخبار المزيفة؟

فقاعة العملات الرقمية انفجرت والآن وقت النمو الحقيقي

الشركات الناشئة في مجال بلوك تشين تبيع رؤى المستقبل وليس التكنولوجيا

لماذا أصبحت بلوك تشين شيئا عاديا في المؤسسات والشركات؟

مشروع هواتف ذكية مبنية على بلوك تشين من HTC

أسئلة وأجوبة بخصوص بيتكوين كاش Bitcoin Cash

كيف تم انقسام بيتكوين ونتج عنها بيتكوين كاش؟

أبرز 10 اختراقات وعمليات السرقة والاحتيال في سوق العملات الرقمية المشفرة

العملات الرقمية المشفرة بديلا للعملات النقدية في المستقبل القريب

ما هو الإثيريوم Ethereum وما هي عملة الإثيريوم Ether

لماذا اختفت 800 عملة رقمية مشفرة على الأقل خلال 18 شهر الأخيرة؟

من دونالد ترامب إلى شي جين بينج حول العملات الرقمية المشفرة

انفوجرافيك: نظرة على تقنية بلوك تشين

قد يعجبك ايضاً