2018-07-21

0 comment

كيف تم انقسام بيتكوين ونتج عنها بيتكوين كاش؟

عام بالطبع مر عن الحديث حول الحرب الأهلية الخاصة بعملة بيتكوين، وانقسام مجتمع العملة الرقمية المشفرة الأكبر في العالم لينتج عنها مولودة جديدة وهي بيتكوين كاش Bitcoin Cash والتي بدأت مسيرتها رسميا في الأول من أغسطس 2017.

بيتكوين هي العملة الرقمية المشفرة الأكبر في العالم والأشهر أيضا، بينما بيتكوين كاش تحتل المرتبة الرابعة على أساس القيمة السوقية.

وجاءت هذه العملة الجديدة كنتاج انقسام وهي التي تحاول أن توفر مواصفات وأداء أفضل من بيتكوين الأم، فحجم كتلة المعاملات في بيتكوين لا تتجاوز 1 ميغا بايت، بينما في بيتكوين كاش تم زيادتها إلى 8 ميغا بايت.

الهدف العام من ظهور هذه العملة الرقمية المشفرة هو زيادة عدد المعاملات التي يمكن معالجتها من قبل الشبكة، على أمل أن تكون قادرة على التنافس مع حجم المعاملات التي يمكن لعمالقة الصناعة مثل PayPal و Visa معالجتها في الوقت الحالي، وبالتأكيد التفوق على بقية العملات المشفرة.

تم إطلاق Bitcoin Cash في أغسطس 2017 وأصبح منذ ذلك الحين أكثر عملية انقسام عملة بيتكوين نجاحا، في وقت رأينا فيها عمليات أخرى لم تحظى بإجماع منصات التداول ولم تتمكن العملات الناتجة عنها للوصول إلى كبار السوق.

 

  • قصة انقسام بيتكوين

تم تطبيق حد 1 ميغا بايت لحجم كل كتلة في الأصل لتقليل احتمالية احتمال وجود رسائل غير مرغوب فيها وهجمات الحرمان من الخدمة DDoS. على الرغم من عدم وجود العديد من المعاملات التي تحدث في الشبكة، إلا أن الحد الأقصى لم يؤثر على الإطلاق.

مع نمو بيتكوين وانتشارها والإقبال عليها خلال 2017، بدأ الحجم المحدود لكل كتلة يشكل عائقا، الأمر الذي أدى إلى تمديد فترات تنفيذ المعاملات دون تبرير واضح.

خرج الوضع عن السيطرة في مايو 2017، عندما أبلغ بعض المستخدمين عن انتظار تأكيد المعاملات التي تتم بواسطة بيتكوين لمدة تصل إلى أربعة أيام.

كان لدى المستخدمين فرصة لدفع رسوم معاملات أعلى لتسريع عملية التأكيد، ولكن هذا النهج جعل بيتكوين عديمة الفائدة كطريقة للدفع، خاصة عندما يتعلق الأمر بمعاملات مالية صغيرة على سبيل المثال، لم يكن الدفع مقابل ساندويتش أو فنجان قهوة مع بيتكوين BTC ببساطة قابلاً للتطبيق، حيث إن كوبًا من القهوة بقيمة 3 دولارات سيتكبد رسومًا للمعاملات تزيد عن 15 دولارًا.

بناء على ما سبق جاء مجتمع بيتكوين بحلين محتملين لهذه المشكلة الأولى هي Bitcoin Unlimited والثانية هي Segregated Witness أو SegWit.

بالنسبة لـ Bitcoin Unlimited فهو سيعمل على إلغاء حجم الكتلة وسيجعلها غير محدودة، وكان العديد من عمال المناجم مؤيدين لهذا الحل، لأن عدم وجود حد لحجم الكتل لن يمنع فقط الكتل من التكدس بل يزيد أيضاً من رسوم التعدين الكلية لكل كتلة، ما سيزيد من أرباحهم.

ومع ذلك، عارض الكثير من المطورين هذا الاقتراح، معتبرين أن تنفيذه سيؤدي إلى خروج عمال المناجم الصغار من العمل، وهو ما قد يؤدي بدوره إلى مركزية الشبكة بأكملها من خلال سيطرة شركات التعدين الضخمة على هذه العملية.

تضمن حل Segregated Witness تخزين بعض المعلومات في ملفات منفصلة خارج بلوك تشين. وزعم المطورين أنه سيوفر الكثير من مساحة التخزين، وستلائم الكتل في مزيد من المعاملات وسوف يقل وقت التأكيد بشكل كبير. ولكن يعتقد كثير من الناس أن هذا الحل معقد وينطوي على مخاطر مقارنة مع نهج Bitcoin Unlimited.

نتيجة لذلك، تم تطوير بروتوكول حل وسط يسمى SegWit2x، يعني تشغيل هذا البروتوكول تخزين بعض المعلومات خارج بلوك تشين بالإضافة إلى زيادة حد حجم الفدرة إلى اثنين ميغابايت. تم تنفيذ البروتوكول في 1 أغسطس 2017، بعد أن صوت 95 بالمائة من عمال المناجم للاقتراح. ومع ذلك لم تشاهد الشبكة الزيادة الفورية في حد حجم القدرة. بالنسبة إلى الكثير من الأشخاص كان هذا يعني تأجيل المشكلة بدلاً من حلها.

علاوة على ذلك، يبدو أن هذا القرار يخدم أولئك الذين يعاملون بيتكوين كفرصة استثمارية وليست نظام دفع كما يجب أن يكون.

بعد ذلك تم الإعلان عن أول تطبيق لبروتوكول بيتكوين كاش باسم Bitcoin ABC من قبل Amaury Séchet، وهو مهندس سابق في شركة فيس بوك.

قرر Séchet وفريقه من المطورين التخلي عن بروتوكول SegWit2x وزيادة الحد الأقصى لحجم الفدرة إلى 8 ميغابايت. وحيث أن مثل هذه التغييرات الجذرية تتطلب إنشاءها لتقسيمها من شبكة بيتكوين الأصلية، فقد تم الإعلان عن نجاح الإنقسام في 1 أغسطس 2017.

بالنسبة لأولئك الذين لا يعرفون، يعد الإنقسام الطريقة الوحيدة المعروفة حاليًا لمطوري البرامج لتحديث برنامج بيتكوين. قام المطورون بتقسيم الشبكة وإنشاء كتلة بلوك تشين جديدة مع قواعد معدلة.

الإصدار الأصلي والمتشعب من العملة الرقمية المشفرة لها شبكتي بلوك تشين متطابقة على طول الطريق إلى الكتلة عند حدوث الانقسام. من هناك توجد الشبكتان بشكل مستقل.

بعد حدوث الإنقسام، تلقى كل من احتفظ بعملة بيتكوين بنفس القدر من بيتكوين كاش مجانا، وقد سارعت العديد من المنصات لدعم الانقسام وتوزيع وحدات بيتكوين كاش على العملاء والمشتركين كل حسب كمية بيتكوين التي لديه.

تم تبني العملة الجديدة بسرعة من قبل المستثمرين، حيث أنه بحلول نهاية اليوم الأول من وجودها أصبح Bitcoin Cash ثالث عملة رقمية مشفرة خلف بيتكوين و Ethereum من حيث القيمة السوقية، ولولا أن الريبل XRP تسيطر على المركز الثالث لبقيت في ذلك المركز إلى الآن.

 

إقرأ أيضا:

أبرز 10 اختراقات وعمليات السرقة والاحتيال في سوق العملات الرقمية المشفرة

العملات الرقمية المشفرة بديلا للعملات النقدية في المستقبل القريب

ما هو الإثيريوم Ethereum وما هي عملة الإثيريوم Ether

لماذا اختفت 800 عملة رقمية مشفرة على الأقل خلال 18 شهر الأخيرة؟

من دونالد ترامب إلى شي جين بينج حول العملات الرقمية المشفرة

انفوجرافيك: نظرة على تقنية بلوك تشين

كم من الوقت يخطط المستثمرون للاحتفاظ بعملة بيتكوين؟

انفوجرافيك: الجريمة هي الجانب المظلم من قطاع العملات الرقمية

انفوجرافيك: أكبر 10 اختراقات في مجال العملات الرقمية المشفرة

انفوجرافيك: مستقبل الويب هو اللامركزية

انفوجرافيك: تاريخ ثورة الطرح الأولي للعملات الرقمية المشفرة

بلوك تشين والقضاء على العملات النقدية الوطنية في المستقبل

انفوجرافيك: ماذا لو كانت بيتكوين دولة؟

يوتيوب وفيس بوك يخسران الناشرين لصالح الخدمات القائمة على بلوك تشين

لماذا العملات الرقمية المشفرة ليست فقاعة الدوت كوم القادمة؟

مراجعة عملة Tether: مميزاتها وعيوبها ومكامن خطورتها على العملات الرقمية

مواقف أهم دول الشرق الأوسط وشمال أفريقيا حول العملات الرقمية المشفرة

أبرز مواقف مختلف الدول والبنوك المركزية من العملات الرقمية المشفرة

ما هي عملة BitConnect ولماذا انهارت وانتهت قصتها؟

قد يعجبك ايضاً