2018-11-06

0 comment

تعدين الكريبتو كارانسي يستهلك ضعف طاقة تعدين المعادن في الطبيعة

تعدين الكريبتو كارانسي يعتبر من الطرق الرائجة في الأماكن الباردة والتي تتوفر على تسعيرة كهرباء منخفضة.

لما يحتويه أمر التعدين من أرباح قد تكون عالية إذا ما تم الاحتفاظ بقيمة ما تم استخراجه لحين ارتفاع أسعار السوق.

ترتكز عملية تعدين الكريبتو كارانسي على قوة المعالجة والتي تختلف من عملة لأخرى.

فنجد مثلا أن البيتكوين هو الأكثر استهلاكا للطاقة ويحتاج أيضا لأكبر قدر ممكن من قوة المعالجة.

بينما تنخفض عند كل من عملة المونيرو، الداش وغيرها من العملات الأخرى القابلة للتعدين.

قوة المعالجة تحتاج لكهرباء عالية ليس للمعالج ذاته بل لعمليات التبريد المحيطة به لجعله يعمل بأقصى قدراته بدون ارتفاع درجات حرارته.

في أحد الدراسات والأبحاث المنشورة على مجلة الطبيعة تم الاشارة إلى ان ما يستهلكه البيتكوين وباقي العملات المشفرة القابلة للتعدين من طاقة هي ضعف ما يتم به استخراج المعادن من الطبيعة.

الدراسة قام بها السيد “Max Krause” والتي استمرت لمدة عامين (2016-2018) تبحث في عملية تعدين العملات المشفرة.

وجد أن الطاقة المستثمرة في عملية الاستخراج والتعدين هي العامل الحاسم في تحديد الربحية، حيث صرح Krause قائلا:

الطاقة الكهربائية المستهلكة في عملية التعدين تضاهي ضعف الطاقة المستهلكة في منزلي الخاص.

وببعض التجارب العملية التي قام بها Krause في عمليات التعدين وجد أن كمية الكهرباء المستهلكة لإستخراج ما قيمته 1 دولار تستهلك ما بين 7-17 ميغاجول وعند مقارنة هذا الكم من الطاقة الكهربائية بعمليات التعدين لإستخراج المعادن الطبيعية (الحديد، الذهب، البلاتينوم…) وجد أنها تقريبا تساوي ضعفها.

كما توصل لنتيجة في شهر يناير 2016 أن عمليات تعدين البيتكوين تنتج حوالي 16.5 مليون طن من ثاني أكسيد الكربون.

هذا وعبر Krause عن رأيه في ما تحمله العملات المشفرة في جعبتها من امكانيات وأنها ستكون المستقبل القادم.

وشدد على ضرورة الفهم والوعي بما نحن مقبلين عليه من تبني واسع للعملات المشفرة ومدى تأثيراتها على الواقع بصفة عامة.

اقرأ أيضا:

تعدين الكريبتو كارانسي قد يقتل الأرض بشكل أسرع من تعدين الفحم حسب الدراسة

قد يعجبك ايضاً