2018-10-25

0 comment

بينانس تفتتح منصة جديدة لها في أوغندا لتداول العملات الرقمية المشفرة

أوغندا الدولة الافريقية التي تحمل لقب “لؤلؤة افريقيا” يبلغ عدد سكانها حوالي 35 مليون نسمة، عملتها شيلينغ أوغندي

يقدر ناتجها المحلي الإجمالي بـ43 مليار دولار والفردي بحوالي 1300 دولار حسب احصائيات 2010.

أعلنت أكبر منصة لتداول العملات الرقمية المشفرة في العالم بينانس عن فتح منصة جديدة لها في أوغندا يوم أمس حسب ما جاء في تصريح الشركة على موقع Medium.

المنصة الجديدة ستقدم للأوغنديين إمكانية تبادل العملات المشفرة نظير عملتهم المحلية الشيلينغ الاوغندي.

الاعلان عن العمل على توفير منصة جديدة في أوغندا تم في وقت سابق أشرنا للموضوع في الوصلة.

لتبدأ المنصة عملها بشكل رسمي.

وبحسب ذات التقرير فمن المتوقع أن يتم التبادل بين العملات المشفرة والعملة التقليدية للبلاد على منصة بينانس بصفر مصاريف تحويل لغاية 24 نوفمبر والتي ستصبح تقدر بـ0.1 مصاريف تحويل.

وكانت منصة بينانس قد قدمت مبلغ نصف مليون دولار على شكل مساعدات لأوغندا.

تهدف منصة بينانس من خلال فتح فرع جديد لها في أوغندا لتطوير تقنية البلوك تشين في المنطقة

وكذا التخطيط للتوسع نحو مناطق ودول مجاورة.

وتعتبر القارة السمراء فرصة مواتية لشركات العملات المشفرة لإنعدام المنافسة من خلال الاستثمار فيها في هذا المجال الحيوي.

اقرأ أيضا:

المغني أكون يصدر عملة رقمية مشفرة تحمل اسمه

ملتقى بالمغرب يضم العديد من المؤثرين لدراسة بناء البلوك تشين في افريقيا

البنك المركزي لجنوب افريقيا يقوم باختبار تحويل الأموال عبر شبكة الايثريوم

قد يعجبك ايضاً