2018-11-12

0 comment

المستخدمين سيتحولون للعملات الرقمية المشفرة بعد فشل النظام المالي الحالي

العديد من الخبراء والمحللين الاقتصاديين يرون أننا على أعتاب أزمة اقتصادية قوية ستتسبب في انهيار النظام المالي العالمي الحالي.

مع أن الآداء الحالي للعملات الرقمية المشفرة غير قوي وبعيد عن مستواه الذي كان عليه في بداية العام.

إلا أنه سيشكل البديل المثالي والحل السحري لمشكلة التضخم المالي، عدم القدرة على سداد الديون الربوية المتراكمة والتي وصلت بالولايات المتحدة الأمريكية  لغاية 21 تريليون دولار والتي من المستحيل ارجاعها وعليه ستبطع هذه القيمة ورقيا الأمر الذي يعد محكوم عليه بالفشل.

صرح  “Erik Voorhees” المدير التنفيذي لمنصة ShapeShift من خلال اللقاء الذي أشرنا إليه في الموضوع قائلا:

عندما تحدث الأزمة العالمية الاقتصادية القادمة

يدرك العالم أن الشركات لا تملك سداد لديون بقيمة تفوق 20 تريليون دولار ولا يمكن إعادة دفعها مرة أخرى.

وعليه سيبتعد العالم في نهاية المطاف عن الأموال الورقية التي تسيطر عليها الحكومات وتطبعها البنوك المركزية كلما دعت الحاجة لذلك، ويتم استبدال المنظومة بأخرى أكثر شفافية وثبات واستقلال من نزوات السياسين.

العملات الرقمية المشفرة ستحدث فرقا شاسعا بينها وبين العملات النقدية.

السيد “باتريك بيرن”  يشاطر الرأي المدلى به من طرف Erik Voorhees ويرى هو أيضا بأن النظام المالي عبارة عن مخطط احتيالي.

سبق وأشرنا إلى ذلك في عنوان الموضوع التالي:

المدير التنفيذي لشركة اوفر ستوك: النظام المالي الحديث هو مخطط بونزي ضخم

اقرأ أيضا:

تيم درابر مازال يصر على بلوغ قيمة البيتكوين 250 ألف بحلول 2022

الفرق بين المحفظة الساخنة والباردة لحفظ العملات الرقمية المشفرة

قد يعجبك ايضاً