2019-01-07

0 comment

المؤسس الشريك لـPlaceholder: الجميع ينسى البيتكوين وهو أمر طبيعي

“كريس بورنيسك” هو المؤسس الشريك لشركة Placeholder.

صرح مؤخرا بأن الجميع ينسى أمر البيتكوين.

وأن نسيان البيتكوين ليس أمرا سيئا، لكنه مرحلة طبيعية وعادية في تطوير الكريبتو كرنسي.

أما بالنسبة لنسيان الجمهور للبيتكوين فهو بسبب خفت الأضواء الموجهة له ولعامة العملات المشفرة البديلة والتي كانت وسائل الاعلام تركز عليها بشكل كبير جدا.

خاصة بعد وصول البيتكوين لمستويات قياسية شهر يناير 2018.

لكن وبحلول شتاء الكريبتو كرنسي قل التحفيز والزخم الاعلامي.

وكذا تأجيل قرار ETF المرتقب، كما لم يتم تدفق الأموال المؤسساتية مثلما كان متوقع كلها كانت عوامل لنسيان البيتكوين.

فيما اتفق السيد “كريس بورنيسك”مع الذين يقولون بأن المرحلة الحالية مرحلة فلترة.

يتم فيها البقاء للمشاريع الصالحة و القوية والتي تحمل جودة وكفاءة في عملها وحسب.

بينما ستفرز القمح من القشرة لهذه المشاريع مع الوقت في ظل تراجع البيتكوين.

ويرى العديد من أمثال “كريس” بأن الفترة الحالية التي تمر بها العملات الرقمية المشفرة هي مرحلة جد عادية يمر بها أي سوق وهي مرحلة الاثباث والبقاء للأقوى، ضاربين المثال بسوق الدوت كوم، شركة أمازون وغيرها من الشركات والأسواق المشابهة.

اقرأ أيضا:

نوفوغراتز يرفض الاستسلام وأصبح يمتلك حصة 80% من شركة غالاكسي ديجيتال

بنك أوف أمريكا يسجل براءة اختراع جديدة في تقنية البلوك تشين

مدير شركة PWC يشارك نظرته الايجابية حول الكريبتو كرنسي في سنة 2019

قد يعجبك ايضاً