2019-01-05

0 comment

السلطات الهندية تحذر من الاستثمار في الكريبتو كرنسي

مر على انشاء عملة البتيكوين 10 سنوات.

شقت العملة طريقها بنجاح لتنتج سوقا كاملا من الكريبتو كرنسي ويحاول روادها انشاء سوق اقتصادي عالمي مفتوح لا مركزي.

أحد أهم ما يواجهه البيتكوين وغيره من العملات المشفرة من مصاعب وتحديات هي التبني وقبول الحكومات له.

وذلك في ظل التقلب الشديد في قيمة البيتكوين ووجود العديد من العمليات الاحتيالية المصاحبة والمرتبطة به.

لتقرر العديد من الحكومات حظر البيتكوين من تداول وتعدين.

من بين الحكومات المعارضة للبيتكوين نجد الحكومة الهندية التي لها قصة طويلة مع حظر البيتكوين تمتد لغاية شهر أبريل 2018 أين أعلن البنك المركزي الحظر بشكل رسمي ووقف أنشطة التدوال وغلق العديد من المنصات العاملة في هذا القطاع.

مؤخرا ووفق أحد المصادر الاخبارية المحلية لدولة الهند حذرت شرطة “Jammu” و “كاشمير” المجتمع الهندي من الاستثمار في الكريبتو كرنسي ووصفته بأنه استثمار عال المخاطر.

حيث أشار المفتش العام لفرع الجريمة بالشرطة الهندية إلى أن البيتكوين والكريبتو كرنسي بصفة عامة تحمل مخاطر استثمارية كبيرة يمكن أن يفقد المستثمرين أموالهم حيث أن الانهيار مفاجئ وممتد، حيث جاء تصريحه كما يلي:

نعلم الرأي العام في الهند بضرورة عدم القيام بأي استثمار في العملات المشفرة والعملات الافتراضية مثل البيتكوين لوجود مخاطر حقيقية مرتبطة به.

وأضاف ذات المتحدث، قائلا:

جميع تعاملات الكريبتو كرنسي مشفرة وعليه فإنها تحمل خطر كبير في استخدامها.

لأنها تستخدم لأنشطة تخريبية، التهريب، الاتجار بالمخدرات، الارهاب، غسيل الأموال.

مثلما أخبرنا في بداية الموضوع فهناك العديد من الأعراض الجانبية الخطيرة لعملة البيتكوين وغيره من العملات المشفرة البديلة.

لكن لا يمكن أن كل ما تحمله سلبي إذا ما تم التعامل معها وفق وعاء قانوني محكم.

مثل الذي تقره العديد من الدول التي تتعامل مع البيتكوين كعملة مالية عادية وتسن له قوانين تنظيمية تحكمه كاليابان وكوريا الجنوبية، الولايات المتحدة الأمريكية…

اقرأ أيضا:

أخيرا: الهند تحدد موعد شهر ديسمبر لطرح المسودة القانونية للعملات المشفرة

الكريبتو كارانسي غير قانونية في الهند حسب تصريح رئيس منظمة التجارة

قد يعجبك ايضاً