2018-09-28

0 comment

البنك المركزي الروسي يتهم أحد مشاريع العملات المشفرة بالاحتيال

نشر البنك المركزي الروسي تقرير حول أحد شركات العملات الرقمية المشفرة والتي تحمل تسمية Cashberry والتي لاقت رواجا ونجاحا في الأوساط الروسية.

لكن البنك المركزي الروسي علّق حولها بطريقة سلبية بأنها لا تقدم في الحقيقة أي خدمة أو منتج معين.

إذ تعتمد Cashberry على عدة مستويات تسويقية في عملها بحيث أن المستثمرين الجدد يدفعون للذين قدموا قبلهم على شكل أرباح.

كما أعتمدت كاشبيري على تسويق مكثف على كافة المنصات من منصات اجتماعية، مواقع وغيرها من وسائل الإعلام.

مع وعدها بتقديم أرباح جد عالية وبقولها أن مضمونة.

المنصة تقبل كافة أشكال الدفع من العملات العادية أو العملات الرقمية المشفرة

وتستهدف بخاصة أولئك الذين ليس لديهم خبرة كافية في مجال الاستثمار.

وتضع حد أدنى للاستثمار بها والمتمثل في 1000 روبل روسي بما يعادل 12 دولار ما يجعل الأمر متاح للجميع تقريبا.

كل المؤشرات سابقة الذكر تجعل منصة كاشبيري تتوافق بقوة مع مخطط بونزي الاحتيالي.

لذا أصدر البنك المركزي تحذير بشأنها وقال بأنها احتيالية وتعتمد على التسويق الشبكي

حيث صرح “فاليري لياخ” مدير إدارة قمع الممارسات الاحتيالية في البنك المركزي الروسي قائلا:

Cashberry واحد من الاهرامات المالية الأكثر شعبية في المنطقة.

فقد طورت الشركة من نفسها بأن وسعت مناطق تواجدها في أماكن عديدة في البلاد ناهيك عن السياسة التسويقية القوية التي يعتمدون عليها لجذب أكبر عدد ممكن من المواطنين.

اقرأ أيضا:

Bitconnect تموت بشكل رسمي بعد إلغاء تداولها في جميع المنصات

ما هي عملة BitConnect ولماذا انهارت وانتهت قصتها؟

قد يعجبك ايضاً