2018-09-08

0 comment

أوزبكستان تفتح المجال لمنصات تداول العملات المشفرة مع تحفيز ضريبي

أوزبكستان دولة تقع في وسط قارة آسيا بتعداد سكاني يفوق 30 مليون نسمة، أشهر مدنها مدينة سمرقند و العاصمة طشقند.

بالنسبة لإقتصاد الدولة فإن الناتج المحلي الفردي يقدر بـ2634 دولارو الاجمالي أكثر من 71 مليار دولار حسب المصدر.

في إطار سعي الحكومة الأوزباكية لتطوير اقتصادها قررت الدخول في المجال المالي الجديد سوق العملات الرقمية المشفرة.

حيث أمضى رئيس الدولة وصادق على قوانين تسمح بمزاولة أنشطة تداول العملات المشفرة والتصريح لشركات البلوك تشين بتقديم خدماتها في المنطقة.

حيث نشرت وثيقة بأمر من رئيس جمهورية أوزبكستان بعنوان: تدابير لتنظيم أنشطة تداول العملات الرقمية المشفرة في اوزبكستان، متضمنة قوانين و تنظيمات أمنية حول البيتكوين و غيره من العملات المشفرة وأنها ستشجع على انشاء منصات تداول جديدة مع تحفيز ضريبي يقوم على عدم دفع الضريبة على تحويلات العملات، كما أن عائداتها لن تخضع للضريبة أيضا لكن بشروط وجوب وجود سيرفرات المنصة على اوزباكستان مع الكشف عن هوية المتداولين.

بذلك تظهر دولة اوزبكستان انفتاح على سوق العملات الرقمية المشفرة و تنوي الاستفادة منه وإدخاله ضمن مواردها المالية.

اقرأ أيضا:

دولة البيرو تُظهر مؤشرات نمو عالية في تداول العملات الرقمية المشفرة

قد يعجبك ايضاً